الخطر يهدد حياة الشاب عمر العزازي بسجن العقرب

الخطر يهدد حياة الشاب عمر العزازي بسجن العقرب

تستغيث أسرة المعتقل الشاب عمر ثروت العزازي الطالب بكلية الشريعة والقانون بالفرقة الرابعة من مدينة أبو حماد بالشرقية، من منع الزيارة عنه بسجن العرب 2، وذلك منذ احتجازه بالسجن وحتى الآن.
 
كانت قوات الانقلاب قد اعتقلته تعسفيا دون سند من القانون يوم 18 أبريل 2017، وظل قيد الإخفاء القسري والتعذيب لمدة 42 يوما حتى ظهر في السجن.
 
وقالت أسرته في بيان لها اليوم أنها لا تعلم شيئاً عن التهم الملفقة الخاصة بنجلها وأنه تم عرضه علي نيابة أمن الدولة العليا وعليه آثار التعذيب وأنه ممنوع من الزيارة والتريض ومن إدخال المتعلقات الشخصية له فضلاً عن حبسه انفرادياً حتي الآن ،وقد تقدم محاميه بطلب عرضه علي الطب الشرعي لإثبات آثار العذيب علي جسده.
 
وأدان مركز الشهاب لحقوق الإنسان يدين الانتهاكات بحق الشاب، وحمل إدارة السجن ومصلحة السجون مسئولية سلامته، وطالب المركز النيابة العامة بالتحقيق في تلك الانتهاكات وإحالة المتورطين فيها للمحاسبة.

التعليقات