قضاء الانقلاب يحكم بإعدام 8 أبرياء بدمنهور

قضاء الانقلاب يحكم بإعدام 8 أبرياء بدمنهور

قررت محكمة جنايات الانقلاب بدمنهور حكمها اليوم في القضية 2001 لسنة 2015 جنايات كلي وسط دمنهور المعروفة إعلاميا “إطلاق النار على قسم شرطة أبو المطامير”، والمتهم فيها 20 مواطنا منهم 7 حضوريا و 13 غيابيا.


وقضت بإحالة أوراق 8 منهم إلى المفتي لبيان الرأي الشرعي ( وهو في حقيقته تثبيت لحكم الإعدام) في إعدامهم، 3 حضوريا و 4 غيابيا (بينهم “حلمي أبو كاشيك” الذي اغتالته داخلية الانقلاب مع آخرين خلال حملة تصفية)، والحكم بسجن 12 آخرين بين 25 و10 سنوات.

صدر الحكم من محكمة جنايات دمنهور – الدائرة 8 – برئاسة المستشار “عبدالله عبد السميع خطاب” و عضوية المستشار “عمرو محمد مصطفى القونى” و “خالد عبد السالم عبد السلام خلف” والمنعقدة بمحكمة إيتاي البارود

أسماء المحالين للمفتي 3 حضوري و 5 غيابي :
- محمد خالد الفيومي – حضوري – أعمال حرة – قرية تروجه “أبو المطامير” – متزوج ولديه 4 أبناء.
- جميل قاسم حنيش – حضوري – موظف بالجمعية الشرعية بأبو المطامير – مقيم قرية شرارة مركز أبو المطامير – متزوج ولديه ابنان .
– محمد السبع – حضوري – أعمال حرة – مقيم جناكليس قرية التحرير “أبو المطامير” – متزوج ولديه ابنان.
4 – الشهيد حلمي أبو كاشيك – تم قتله على يد قوات الأمن – غيابيا – 44 سنة – أعمال حرة – متزوج ولديه 3 ابناء – مقيم بأبوالمطامير

5 ، 6 ، 7 ، 8 – غيابي

أسماء باقي الحضوري المنطوق بالحكم عليهم اليوم بجلسة 17 يوليو 2017 :
– الشافعي البنا – 10 سنوات سجنا
– سعد نصار – 25 عاما
– كارم بحيري – 10 سنوات سجنا
– جمعة الحرباوي – 10 سنوات سجنا

يذكر أن كافة المعتقلين على ذمة القضية تعرضوا للإخفاء القسري لأكثر من 10 أيام تعرضوا خلالها للتعذيب المبرح والانتهاكات التي رفضت نيابة الانقلاب إثباتها أثناء التحقيقات.

التعليقات