أسرة الشهيد"أبوكاشيك" تتسلم جثمانه بعد تعنّت 5 أيام

أسرة الشهيد"أبوكاشيك" تتسلم جثمانه بعد تعنّت 5 أيام

تسلّمت اليوم السبت أسرة الشهيد "حلمي أبو كاشيك" جثمانه من مستشفى سوهاج عقب تعنت أجهزة الانقلاب خمسة أيام ورفضهم تسليمه.

وقال أقارب أهل الشهيد أنهم الآن في طريقهم إلى منازلهم بأبو المطامير لصلاة الجنازة وأداء العزاء الواجب على روح الشهيد عقب وصولهم لقرية أبو المطامير بالبحيرة.

كانت أسرة الشهيد "حلمى أبو كاشيك" قد كشفت عن تفاصيل كارثية توضح تعذيبه الشديد قبل اغتياله، وأن داخلية الانقلاب تطالب بأخذ عينات DNA حتى يتسنى لهم استلام الجثمان .

وأكد شقيق أبوكاشيك أن هذه الإجراءات تدل على تعذيبه قبل اغتياله ما يوحى بأنها تم التمثيل بها.

وأوضح أن داخلية الانقلاب رفضت تسليمه جثة شقيقه وقالوا:" هنعمل عينة حمض ننوي وتعالى استلم أخوك بعد 3 ايام"، حيث أنه تم إبلاغهم أن الشهداء الثمانية موجودون في مشرحة زينهم ، وعندما ذهب الأهالي لاستلامهم فوجئوا بأن مسئولي المشرحة أكدوا لهم أن الشهداء ليسوا هناك .

وأشار الأهالي إلى أن مسئولي المشرحة أبلغوهم أن جثامين الشهداء في سوهاج، وعندما ذهبوا إلى هناك اصطدموا بمماطلة داخلية الانقلاب في تسليمهم الشهداء حتى ظهر اليوم.

يذكر أن حلمى سعد مصرى محارب أبوكاشيك يبلغ من العمر 44 عامًا، ويعمل بالأعمال الحرة، من مركز أبوالمطامير وتم قتله بدم بارد بالرصاص الحي من جانب داخلية الانقلاب بالبحيرة. 

التعليقات