حكومة الانقلاب تعلن وقف دعم الدقيق الشهر المقبل

حكومة الانقلاب تعلن وقف دعم الدقيق الشهر المقبل

أعلنت وزارة تموين الانقلاب وقف دعم الدقيق للخبز المدعم بشكل كامل، ابتداءً من الشهر المقبل، بحجة وقف تهريب الدقيق في السوق السوداء.

وطبقًا للمتحدث باسم وزارة التموين محمد سويد؛ فإن "هذا الإجراء يأتي في إطار الحد من الهدر؛ حيث ستوقف الحكومة من الشهر المقبل دعم الدقيق الذي تستخدمه المخابز التي تبيع الخبز الرخيص".

وأضاف سويد، في تصريحات صحفية، أن "هذه الخطوة من المتوقع أن تخفض واردات القمح إلى 10%، ما سيضيق الخناق على التهريب".

وندد نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالقرار، فقالت الصحفية غادة المصري: "شكرًا يا مصر.. من الشهر القادم هيرفع الدعم عن الخبز، وهيكون سعر الرغيف 30 قرشًا للرغيف الواحد، الحجم الصغير مش الكبير كمان".

وتابعت: "بما أني بشتري العيش غير مدعم؛ أحب أبشركم إنكم محتاجين حوالي 300 جنيه عيش بالشهر، ده لو أسرة صغيرة مكونة من 4 أفراد وفيها أطفال، إنما لو أسرة صغيرة وفيها شباب؛ يبقى محتاجين 500 جنيه عيش بالشهر".

وتساءلت الإعلامية حياة اليماني: "تأكيدات وزارة التموين والتجارة الداخلية بأنه لا مساس بدعم رغيف الخبز، وأن الحكومة ملتزمة بتوفيره للمواطنين بسعر خمسة قروش.. أين يطبق هذا الكلام؟".

وسخر علي زهران قائلاً: "إيه يعني الرغيف حتى لو وصل 3 جنيه؟ عادي؛ إحنا المصريين معانا فلوس كتير، وبنلعب بالفلوس نبلة! عادي؛ إحنا في بلد الحظ والله، وإحنا حظنا حلو أوي".

وعلق محمد إمبابي: "حد يقول حاجه للوزير اللي قال إن دعم الخبز مستمر، والعيش ميغلاش على الناس.. حد يقول للناس دي تعبنا".

وعقب داوود إبراهيم: "وقف دعم الخبز من أول أغسطس، ألف مبروك للشعب المصري، طبعا كل ده في مصلحة الشعب!".

وغردت سعاد الشريف: "وقف مصر دعم الخبز خطوة تحمل الكثير من الخطورة، حتى لو كان سيوفر أموالا للدولة، وسيقطع الطريق على السوق السوداء للقمح، إلا أنه لا يخلو من خطورة".

وقال ممدوح عباس: "تقوم الثورات إذا لم يتوفر الخبز والماء للناس.. ممكن يقبل المواطن الكادح رفع الدعم عن المحروقات والسلع الأخرى، لكن يجب ضمان لقمة العيش للمواطن".

وعلق أحمد فؤاد: "إلغاء دعم رغيف الخبز أساس طعام الفقراء، ولم تمنع السجائر.. العسكر عاوز يموّت الشعب بالسرطان؛ أفضل من أن يوفر له رغيف الخبز".

وغردت إلهام أحمد: "دعم الخبز! الناس طعامها أصبح عيش وملح، حتسرق منهم العيش؛ حيسففوك الملح.. قول إن شاء الله وماتقاطعش".

وعقبت حورية أحمد: "التموين خلاص هتوقف الدعم على الدقيق الشهر القادم تنفيذا لأوامر صندوق النقد، يعني رغيف الخبز هو كمان مستكترينه على الغلبان، مش أنتم نور عينيه؟!".

ويواجه المصريون تضخمًا يزيد على 30%، ما يدفع بالطبقة الوسطى والفقيرة على نحو متزايد إلى الخبز الحكومي المدعم الرخيص؛ لتلبية المتطلبات الأساسية. 

التعليقات