بداية هادئة بإعادة شورى البحيرة وتأخر بعض القضاة

بداية هادئة بإعادة شورى البحيرة وتأخر بعض القضاة

شهدت الساعات الأولى لجولة الإعادة بالمرحلة الثانية لانتخابات مجلس الشورى بالبحيرة على مقعد "العمال" إقبالاً ضعيفًا من الناخبين، يكاد يصل إلى درجة الانعدام في عدد من اللجان، والتي تشهد منافسةً قويةً بين مرشح حزب "الحرية والعدالة" ماهر حزيمة؛ الذي حصل في الجولة الأولى على 172 ألفًا و136 صوتًا ومرشح حزب "النور" السيد عطية مصطفى العبد وحصل بالجولة الأولى على 111 ألفًا و88 صوتًا.

 

وتشهد لجان بندر دمنهور إقبالاً ضعيفًا من جانب الناخبين وهدوءًا تامًّا مع تأخر المستشارين في كثير من اللجان لمدة ساعة في مدرسة منشية إفلاقة ومدرسة فاطمة الزهراء بنات "التجارة بنين" سابقًا.

 

وفي لجان كفر الدوار شهدت لجنتا مدرسة بورسعيد وصلاح سالم إقبالاً ضعيفًا من جانب الناخبين؛ حيث لا يوجد أمام اللجان سوى أفراد الجيش المكلفين بعملية التأمين، على الرغم من كون تلك اللجنة تقع في منطقة ذات كثافة سكانية عالية.

 

وشهدت لجان بندر كوم حمادة تأخرًا في وصول بعض القضاة في بعض اللجان، ففي لجنة مدرسة السيدة صفية والتي تضم 14 لجنة (5 مقرات) وهي المدرسة الوحيدة لتصويت السيدات، تأخر وصول القاضي في لجان 2407، 2408، 2409 ولم يصل حتى الساعة التاسعة، بينما تمَّ فتح محاضر بقية اللجان، وبدأ العمل بها مع إقبال يكاد يكون منعدمًا في بعض اللجان.

 

وفي لجنة مدرسة عمر بن عبد العزيز، التي تضم مقرين انتخابيين بكل مقر 3 لجان، تأخر وصول أحد القضاة أكثر من ساعة في إحدى هاتين اللجنتين، ووصل في التاسعة والثلث وانتظم العمل باللجنة.

 

وتشهد لجان مركز النوبارية في الساعات الأولى من بدء عملية التصويت في انتخابات الإعادة على مقعد "العمال" بانتخابات مجلس الشورى إقبالاً ضعيفًا من جانب الناخبين وحضور أغلب القضاة في مواعيدهم، كما تسير عملية التصويت في هدوء تامٍّ، وسط إقبال ضعيف من الناخبين.

 

وفي لجان مركز الدلنجات انتظم العمل في لجنة مجمعة طيبة، وحضر القضاة في موعدهم إلا لجنتي 2356 و2357 فلم يحضر القاضي بهما إلا في تمام الساعة الحادية عشرة إلا الربع.

التعليقات