رئيس البرلمان المصري يندد بقوانين السفاح الفاشية

رئيس البرلمان المصري يندد بقوانين السفاح الفاشية
 ندد د. ثروت نافع رئيس البرلمان المصري بقوانين السفاح الفاشية التي يصدرها وسط صمت مدعي الليبرالية والديمقراطية الذين ثاروا ضد إعلان الرئيس محمد مرسي الدستوري والان يصمتون صمت القبور.


وقال نافع عبر "فيسبوك": وهاهو السيسي منفردًا بالتشريع الديكتاتوري في غيبه البرلمان، يصدر قانونًا فاشيًّا لم تعرفه مصر من قبل ويسميه قانون الكيانات الإرهابية، ليقضي في نصوصه على أي فكر سياسي أو معارض للسلطه، لأنه بلا ضوابط ولا معنى إلا إنك إرهابي إذا اعترضت!!.


وتساءل: أين جبهه الخراب وحماه الديمقراطية الذين استفزهم إعلان دستوري لمرسي تراجع عن معظمه بعد أسبوع، وأقصى ما فيه عزل عدو للثورة!.


وأكد أن هذا القانون هو إعلان رسمي لوفاة الحياة السياسية المصرية، حتى لو ظهر أي كيان منتخب بعدة؛ لأن أفراده إذا علت أصواتهم بأي معارضة سيكون من السهل أدراجهم كإرهابيين، وتحيا مصر الجديدة!!!.
التعليقات