أطفال غزة يشاركون في وقفة للمطالبة بفتح معبر رفح

أطفال غزة يشاركون في وقفة للمطالبة بفتح معبر رفح
شارك عشرات الأطفال الفلسطينيين، في قطاع غزة، اليوم الخميس، في وقفة احتجاجية، أمام معبر رفح، رفضا لاستمرار إغلاقه. ورفع الأطفال في الوقفة، التي نظمتها هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار (غير حكومية)، أمام معبر رفح، جنوبي قطاع غزة لافتات كتب على بعضها: " كفى صمتا"، و" أنقذونا من الموت والمرض"، و" الحصار مستمر ومعاناتنا مستمرة".

وطالب حافظ المصري، أحد المشاركين في الوقفة، خلال كلمة له (سلطات الانقلاب) بـ"ضرورة فتح معبر رفح بشكل دائم أمام العالقين". ودعا المصري، مجلس الأمن "بالتدخل العاجل والضغط على الجانب المصري لفتح المعبر". كما ناشد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بوضع قضية معبر رفح على سلم أولوياته، والعمل على إغاثة قطاع غزة.

ووفق هيئة المعابر والحدود بغزة، فإنّ نحو 60 ألف حالة إنسانية، في القطاع ، بحاجة ماسة للسفر عبر معبر رفح البري الواصل بين القطاع ومصر.

وتغلق سلطات الانقلاب، معبر رفح، الواصل بين قطاع غزة ومصر، بشكل شبه كامل، وتفتحه فقط لسفر الحالات الإنسانية، وذلك منذ الانقلاب على الرئيس المصري محمد مرسي، في يوليو 2013.
التعليقات