بلاغ للمحامي العام ضد تعذيب أحد إخوان أوسيم

بلاغ للمحامي العام ضد تعذيب أحد إخوان أوسيم

تقدم محمد علي درويش (محاسب 35 عامًا) وأحد إخوان مدينة أوسيم بمحافظة 6 أكتوبر، ببلاغ إلى المستشار محمد ذكري المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية؛ لمطالبته بالتحقيق في وقائع تعذيبه داخل مقر أمن الدولة بأوسيم.

 

وأكد البلاغ رقم 13 لسنة 2011م عرائض شمال الجيزة، أن أمين شرطة يدعى عبد العزيز استوقفه أثناء سيره في الشارع يوم 8 يناير الجاري، وطلب منه بطاقته الشخصية ثم اصطحبه إلى مكتب أمن الدولة بأوسيم، ومنه بقوة أمنية إلى منزله الذي قام بتفتيشه وتكسير بعض الأجهزة.

 

وقال درويش في بلاغه إن القوة الأمنية اصطحبته بعد تفتيش المنزل مرة أخرى إلى مكتب أمن الدولة، وهناك تم تعصيب عينيه وربط يديه في ظهره من الخلف حتى جاءه ضابط شرطة يدعى ماهر توفيق؛ حيث استهل التعذيب بتوجيه السباب إليه ثم خلع ملابسه بالقوة بمعاونة الأمين عبد العزيز، وتناوبا ركله بقبضتي أيديهما وأقدامهما في مختلف أنحاء جسده.

 الصورة غير متاحة

 آثار التعذيب على ظهر درويش

 

وأحالت نيابة شمال الجيزة الكلية ضحية التعذيب إلى مصلحة الطب الشرعي؛ حيث تم توقيع الكشف الطبي عليه، فيما قال أحمد غراب محامي درويش إنه سيتوجه غدًا لتقديم بلاغ إلى النائب العام، وشكوى إلى المجلس القومي لحقوق الإنسان؛ للمطالبة بالتحقيق في وقائع التعذيب ومحاسبة مرتكبيها.

 

وأضاف لـ(إخوان أون لاين) أن تقرير الطب الشرعي يصدر خلال أسبوع، فيما ينتظر بعدها استدعاء النيابة للمشكو في حقهما بالبلاغ للاستماع إلى أقوالهما.

 

 الصورة غير متاحة

خطاب تحويله إلى الطب الشرعي (اضغط للتكبير)

التعليقات