"العفو الدولية" تطالب بإعلان مصير أحد الإخوان بالإسكندرية

"العفو الدولية" تطالب بإعلان مصير أحد الإخوان بالإسكندرية

امتدَّت المطالبات بإنهاء الإخفاء القسري للمواطن المصري محمد إسماعيل محمود، أحد إخوان الإسكندرية، إلى منظمة العفو الدولية، بعد استمرار تجاهل السلطات المصرية عددًا من البلاغات التي تقدم بها خلف بيومي، محامي الإخوان المسلمين بمحافظة الإسكندرية، إلى المحامي العام، وإلى رئيس نيابة شرق الكلية، وإلى رئيس نيابة اللبان؛ لإعلان مصير محمد.

 

وطالبت المنظمة- في بيان وصل (إخوان أون لاين) نسخة منه- مصر بالتحقيق في حالة اختفاء محمد، موضحةً أنه تمَّ اعتقاله ليلة وفاة سيد بلال، ضحية التعذيب في محافظة الإسكندرية وفي نفس قسم الشرطة الترحيلات أيضًا، مشددةً على ضرورة الكشف عن مكانه.

 

وجدَّد خلف بيومي مطالبه للسلطات المصرية بسرعة إعلان مكان محمد وإطلاق سراحه، مؤكدًا أن احتجازه وإخفاءه مخالفةٌ واضحةٌ لصريح الدستور والقانون.

التعليقات