أفادت إحصاءات رسمية بأن الإسلام هو أسرع الأديان انتشارًا في إنجلترا، وذلك من خلال تزايد عدد المسلمين مقابل التراجع في أعداد المسيحيين.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الجمعة، عن مكتب الإحصاء الوطني (حكومي)، أن عدد المسلمين تجاوز ثلاثة ملايين شخص للمرة الأولى.

وجاءت هذه الأرقام الصادرة عن المكتب الوطني للإحصاءات، ضمن مشروع بحثي؛ في محاولة لإجراء تقييم منتظم حول حجم الجماعات العرقية والدينية المختلفة.

وكشفت الإحصاءات التي تغطي الفترة من 2011 حتى 2016، عن أن هناك ثلاثة ملايين و92 ألف مسلم في إنجلترا، يمثلون 5.6% من مجمل السكان، مقارنة بـ4.7% في 2011.

وأوضحت أن "هناك تراجعًا في أعداد المسيحيين، رغم أن المسيحية لا تزال أكبر ديانة من حيث عدد أتباعها في إنجلترا".

وتراجع عدد المسيحيين إلى 32 مليونًا و731 ألفًا، مقارنة بـ33.2 مليونًا في 2011، لتتراجع نسبتهم من 59.6% إلى 56.6%.

في المقابل، ارتفعت نسبة الهندوس بشكل طفيف من 1.6% إلى 1.7%، وتراجعت نسبة السيخ من 0.8% إلى 0.7%، واستقرت نسبة اليهود عند 0.5%، وكذلك البوذيون عند النسبة نفسها (0.5%).

ويبلغ عدد سكان إنجلترا 55.98 مليون نسمة، من إجمالي سكان المملكة المتحدة البالغ 66.44 مليون نسمة، بحسب إحصاءات 2018.