[28-01-2014][16:35:49 مكة المكرمة]

حملة الشعب يدافع عن الرئيس: الاتهامات كلها تهدف لمحاكمة الثورة

كتب- أيمن فتحي:

وصف أحمد عبد العزيز مقرر حملة "الشعب يدافع عن الرئيس" محاكمة الرئيس الشرعي للبلاد الدكتور محمد مرسي بالمسرحية الهزلية والعبثية، مشيرًا إلى أن الاتهامات الموجهة للرئيس مرسي وقيادات الإخوان المسلمين باطلة قانونًا ولا محل لها من الإعراب، كما أنها تهم ملفقة.

 

وأكد عبد العزيز خلال مداخلة هاتفية مع فضائية "الجزيرة مباشر اليوم" أن الهدف من تلك المحاكمات الهزلية وغيرها من القضايا التي تلفق للرئيس مرسي وإخوانه هو محاكمة ثورة 25 يناير ومعاقبة كل القوى السياسية والفصائل الثورية التي شاركت فيها وليس الإخوان المسلمون فقط، بعد أن تمَّ الزج ببعض النشطاء السياسيين بالسجون ومحاكمتهم.

 

وتساءل: لماذا وافقت لجنة الانتخابات بعد فحصها لملف الرئيس مرسي على ترشحه وخوضه انتخابات الرئاسة إن كان قد ارتكب هو وإخوانه تلك التهم الموجهة إليهم الآن؟!، وإذا سلمنا جدلاً بأن هناك قضيةً من الأساس أو تهم فأين كانت المخابرات الحربية التي كان على رأسها قائد الانقلاب حين دخل أكثر من 80 شخصًا من الحدود كما ادَّعت النيابة؟، وأين كان حرس الحدود وهم يحتلون الشريط الحدودي أيضًا؟ ثم أين كان جهاز أمن الدولة هو الآخر من كل ذلك؟!".

 

وشدد على ضرورة محاكمة كل هذه الأجهزة وقادتها أولاً، قبل اتهام الرئيس الشرعي الذي كان مسجونًا في ذلك الوقت.

 

من الواضح أن تلك الأكاذيب ما أسست إلا لخلع مرسي عن الحكم

بواسطة: نورس - - فى 10-02-2014
 1  
الاسم :
 
البريد للإلكتروني :
عنوان التعليق :
نص التعليق :