تجديد حبس الكاتب الصحفي بدر محمد بدر 45 يومًا ومنع الزيارة عنه

تجديد حبس الكاتب الصحفي بدر محمد بدر 45 يومًا ومنع الزيارة عنه

 قررت محكمة جنايات القاهرة التابعة لقضاء الانقلاب، تجديد حبس الكاتب الصحفي بدر محمد بدر، لمدة 45 يومًا على ذمة الهزلية رقم 316 لسنة 2017 حصر أمن دولة، فيما تواصل داخلية الانقلاب منع الزيارة عنه منذ اعتقاله في 29 مارس 2017.


وعلى صفحتها بـ"فيس بوك" قالت عزة الجرف، عضوة برلمان الثورة 2012 وزوجة الكاتب الصحفي بدر محمد بدر: "جدد قاضي الظلم لزوجي الأستاذ بدر محمد بدر الحبس ٤٥ يوما أخرى ليكتمل عامه الثاني داخل المعتقل ممنوع من الزيارة أو العرض على الطبيب للعلاج، حفظه الله وثبته وفك بالعز أسره وإخوانه، لن نحيد عن طريق الحق مهما فعلتم فهي لله، لن ننكسر ولن نلين ولن نخون #الصحافة_ليست_جريمة #الحق_أقوى_ومنتصر.

وكانت منظمات حقوقية أعلنت مؤخرا عن أن عدد المعتقلين في سجون الانقلاب قد تعدى 60 ألف معتقل، مشيرة إلى مقتل أكثر من 3 آلاف مواطن خارج القانون، منهم 500 حالة بسبب الإهمال الطبي المتعمد داخل السجون ومقار الاحتجاز، وارتفاع أعداد النساء المعتقلات إلى 97 سيدة وفتاة.

وأشارت المنظمات إلى ارتفاع أعداد الصادر بشأنهم أحكام بالإعدام في هزليات سياسية ومن محاكم استثنائية إلى 1317 حكمًا، منها 65 حكمًا نهائيًا، مشيرة إلى استمرار ارتكاب جرائم الاختفاء القسري، حيث وصل أعداد المختفين إلى 6421 مختفيًا، تم قتل 58 منهم أثناء اختفائهم. 

وأضافت المنظمات أن الاعتقالات طالت العديد من المحامين والمدافعين عن حقوق الإنسان، كما طالت صحفيين وإعلاميين، مشيرة إلى اعتقال حوالي 90 صحفيا وإعلاميا.
التعليقات