تصريح حول اصطفاف القوى الوطنية ضد اغتيال الرئيس الشهيد

تصريح حول اصطفاف القوى الوطنية ضد اغتيال الرئيس الشهيد

 تعلن جماعة الإخوان المسلمين عن كامل احترامها لكل القوى الوطنية التي اصطفت على قلب رجل واحد ضد جريمة اغتيال الرئيس الشهيد محمد مرسي، والتي أكدت شرعيته كأول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر، وكأيقونة للثورة المصرية، وطالبت بالتحقيق الدولي في ملابسات استشهاده.

وتؤكد الجماعة مسئوليتها فقط عما يصدر عنها من مواقف رسمية عبر مسئوليها ومتحدثيها المعروفين والمعلن عنهم. 

كما تؤكد كامل احترامها للرموز والشخصيات والكيانات الوطنية التي تكافح ضد الانقلاب العسكري الفاشي، وتدعو الجميع إلى العمل على وحدة الصف، وتماسك اللحمة الوطنية في مواجهة هذا الانقلاب الذي يستهدف الجميع، بل ويستهدف حاضر مصر ومستقبلها.

د. طلعت فهمي

المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين

الأحد ٢٦ شوال 1440 هـ - 30 يونيو 2019م

التعليقات