جدد أهالي كفر صقر بالشرقية عهدهم بمواصلة طريق الشهداء حتى تحقيق حلمهم بتحرير إرادة الشعب المصري والانتصار للشرعية، وشاركوا اليوم في السلاسل البشرية التي نظَّمها التحالف الوطني لدعم الشرعية على طريق كفر صقر أبوكبير.

 

وعبَّر المشاركون عن رفضهم لما وصفوها بانتخابات رئاسة الدم، مؤكدين أنهم لا يعترفون إلا بالرئيس الذي جاء عبر انتخابات أُجريت في أجواء من الحرية، وتمَّ الانقلاب عليها واختطافه، وقالوا ما بُني على باطل فهو باطل، ولن نتراجع حتى تنتصر إرادة الشعب المصري طال ذلك أم قصر، فنحن ماضون دون تراجع بكل سلمية.

 

رفع المشاركون صور الرئيس مرسي وصور الشهداء والمعتقلين وشارات رابعة العدوية ولافتاتٍ تحمل وعبارات تُندد بسوء أحوال البلاد الاقتصادية، وتفاقم الأزمات وفشل الحكومة في التعامل بما أثقل كاهل المواطن بالأعباء.

 

شهدت السلاسل التي امتدت لعدة كيلوا مترات مشاركاتٍ واسعةً من الأهالي وشباب الحركات الثورية الرافضة لحكم العسكر وحركة "نساء ضد الانقلاب"، مرددين الهتافات والشعارات المنددة بممارسات الانقلابيين بحق مؤيدي الشرعية والانتهاكات التي تُمارس بحقهم صباح مساء داخل السجون وخارجها والاعتداءات المتكررة من قِبل أمن الانقلاب، خاصةً على طلاب وطالبات مصر.

 

شاهد الفيديو:

http://bambuser.com/v/4623930