تزامنًا مع الحملة الشرسة التى تجري في العالم الغربي ضد الإسلام، فضلاً عن التخاذل والصمت العربي تجاه نشر الرسوم المسيئة للنبي صلي الله عليه وسلم ، تداول نشطاء موقع التواصل الإجتماعي " فيس بوك" مقطع فيديو لكلمة الرئيس الشرعي محمد مرسي بالأمم المتحدة الذى أكد فيه الرسول صلى الله عليه وسلم الذي نحبه ونتبعه، والذي نحترم من يحترمه، ونعادي من يمسه بسوء من قول أو عمل.

وأضاف الرئيس الشرعي: لن نسمح لأحد أبدًا بالإساءة للإسلام والرسول الكريم صلى الله عليه وسلم بقول أو فعل.. مصر تحترم حرية التعبير التي لا تستغل في التحريض على الكراهية ضد أحد، ولا تستهدف دين أو ثقافة.

شاهد الفيديو: اضغط هنا