(مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) (الأحزاب- 23).

الإخوان المسلمون يحتسبون عند الله الأخ المجاهد الحاج عبد الله أبو سن، المسئول الأسبق لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، الذي فاضت روحه إلى بارئها أمس الخميس في أحد مستشفيات العاصمة البريطانية لندن، عن عمر يناهز 84 عاما.
 
ويعد الحاج عبدالله أبوسن - يرحمه الله - من الرعيل الأول لجماعة الإخوان في ليبيا، وقد عاش فترة من حياته في مصر؛ حيث درس في كلية الهندسة جامعة الإسكندرية وطالته اعتقالات عبد الناصر في محنة عام 1965م، وبعد خروجه من السجن واصل العمل بلا توقف على طريق الدعوة إلى الله بين صفوف جماعة الإخوان، وبذل جهودا متواصلة لإعادة بناء الجماعة في ليبيا، وكانت له إسهامات واضحة في العديد من المجالات خدمة لدينة وأبناء وطنه، ولم يتوقف عطاؤه رغم مرضه حتى لقي الله.
 
كما نتقدم بخالص العزاء لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا ولأسرة الراحل الكريم وعائلته وتلامذته وإخوانه ومحبيه في كل مكان، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يغفر له ويرحمه ويسكنه الفردوس الأعلى من الجنة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقا، ونسأله سبحانه أن يلهم آله وذويه وتلامذته ومحبيه جميل الصبر والسلوان.. (يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي) ( الفجر ٢٨ - ٣٠ ).
 
وإنا لله وإنا إليه راجعون
 
جماعة الإخوان المسلمين
 
الجمعة 22 ربيع الأول 1440 هـ الموافق 30 نوفمبر 2018م