ستظل فلسطين عربية إسلامية، تحريرها من النهر إلى البحر أمانة في أعناق المسلمين جميعا.. القدس في قلوبنا، ونفتدي الأقصى بأرواحنا.
 
ولن تُخيف أحرار مصر بكل توجهاتهم حملة الاعتقالات الدائرة بحق شبابها ورجالها وبناتها، الرافضين للانقلاب الفاشي وللتنازل عن فلسطين، ولن يرعبهم استمرار التنكيل بالمسجونين الأبرياء وممارسة القتل على رجالات مصر وعلمائها وشبابها ودعاتها.
 
إنهم يحاولون فرض صفقة القرن المشبوهة مقابل صفقة فاسدة تُطلق آلة قمع النظام الانقلابي، تنكيلاً واعتقالاً وقتلاً لأحرار الشعب المصري دون حساب أو حتى إدانة، ولكن هيهات.
 
إنها صفقة الخزي والعار لكل من خان ويخون فلسطين.. صفقة خاسرة ومفضوحة ولن تمر بإذن الله.
 
د. طلعت فهمي 
 
المتحدث الإعلامي للإخوان المسلمين
 
الثلاثاء ٢١ شوال ١٤٤٠ هجريا - ٢٥ يونيو ٢٠١٩ ميلاديا