قال عضو مجلس شورى عام جماعة الإخوان المسلمين  المهندس مدحت الحداد، ضمن برنامج "وسط البلد" على قناة "وطن" الفضائية الناطقة بلسان الجماعة، إنه يجرى تعديل هياكل ومؤسسات الجماعة حتى تصبح لها القدرة على مواجهة التغيرات.

وأضاف أن "قيادات الإخوان على قلب رجل واحد، ومؤسسات الجماعة تعمل بدأب ليل نهار لوضع الرؤية القادمة للعمل في ظل المتغيرات".

ولطمأنة الصف قال: إن "الجميع يعمل على المرحلة الجديدة المقبلين عليها، وجميع المؤسسات تعمل على وضع رؤية في ظل المتغيرات التي تحدث داخل الجماعة من اعتقالات مستمرة، وآخرها اعتقال القائم بأعمال المرشد د. محمود عزت".

وكشف "الحداد" أن "كل مرحلة لها شكل إدارة، وهذا لا يعنى علي الاطلاق إلغاء أي من هذه المؤسسات أو هذه المناصب".

وقبل نحو أسبوع استضافت قناة الحوار المهندس مدحت الحداد وشدد على أنه لم يكن هناك اتفاق بين الجماعة ونظام السيسي, والأمن المصري سعى بكل قوة للقبض على الدكتور محمود عزت خلال سبع سنوات".

وأكد أن "د.محمود عزت قاد الجماعة لـ7 سنوات ومنعها من الوقوع في مستنقع العنف واستخدام القوة، محافظا على كيانها".

وتكذيبا لافتراءات اتضحت شدد القيادي بجماعة الإخوان المسلمين على أن د. محمود عزت –المختفي إلى الآن في سجون الانقلاب منذ اعتقاله في 28 اغسطس من شقة بالتجمع الخامس- لم يغادر مصر مطلقاً خلال السبع سنوات الماضية".