كشف المحامي والمعارض المصري الدكتور محمود رفعت عن اعتقال ميلشيات الانقلاب 34 ضابطا، قبيل المظاهرات المرتقبة، غدًا الأحد.

وقال رفعت في تدوينة عبر "تويتر": "أؤكد وقوع اعتقالات لضباط في الجيش المصري الليلة وصل عددهم حتى كتابة هذه التغريدة إلى 34 ضابطا من رتب مختلفة". موضحا أن "معظم الضباط المعتقلين من الجيش الثالث الميداني في السويس، و 8 ضباط بالمنطقة المركزية في القاهرة".
ومحمود رفعت هو مسؤول حملة الفريق سامي عنان للترشح لرئاسة مصر في 2018.

أؤكد وقوع اعتقالات لضباط في #الجيش_المصري الليلة وصل عددهم حتى كتابة هذه التغريدة 34 ضابط من رتب مختلفة، معضم الضباط المعتقلون من الجيش الثالث الميداني في #السويس و 8 ضباط بالمنطقة المركزية في #القاهرة

— Mahmoud Refaat (@DrMahmoudRefaat) September 19, 2020
وتسود حالة تأهب واستنفار الأمني بمصر، لقمع التظاهرات احتجاجا على أوضاع اقتصادية بلغت ذروتها بحملة حكومية لهدم عقارات شيدت دون تراخيص.

ومنذ أيام كشف المقاول المصري محمد علي، عن فواتير فساد جديدة لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي تكلفت المليارات تم تنفيذها تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة التابعة له.

وقال في تصريحات له إن الشعب الآن في حالة احتقان من القرارات الأخيرة منذ ظهور كورونا وهد البيوت والقروض بالمليارات بالإضافة لملف سد النهضة وكلها أثرت على حياة ومعيشة المواطنين حيث تلجأ الحكومة لحلول مفاجئة تأتي جميعها على قوت الشعب ما زاد من حدة الفقر وغليان الشارع، وبالتالي من الطبيعي توجيه الناس لإحياء حراك 20 سبتمبر  الذي هز النظام في العام الماضي، خاصة وأن الأسباب موجودة.