ظهر المحامي أحمد إبراهيم الفهلوي بنايبة بلبيس بالشرقية، بعد إخفائه لنحو ستة أيام، وقررت نيابة الانقلاب حبسه 15 يوما إحتياطيا علي ذمة التحقيقات بتهمة الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين.
واعتقلت داخلية الانقلاب الفهلوي في 11 أبريل الجاري، وظل قيد الاختفاء القسري حتي ظهر بالنيابة مساء الخميس 14 أبريل.
وأحمد الفهلوي، عضو هيئة الدفاع عن المعتقلين بالشرقية، تم اعتقاله تعسفيًا سبق اعتقاله في 7 يونيو 2020، من منزله بقرية السعادات - بلبيس، دون سند قانونى، إلا أنه أخلي سبيله في نوفمبر 2020.