توفي صباح اليوم الثلاثاء المشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع المصري السابق عن عمر يناهز (85) عاماً.
والمشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بعد ثورة يناير ٢٠١١، ووزير الدفاع من ١٩٩١ الى ٢٠١١، وتسلم السلطة من المخلوع مبارك وأدار المرحلة الانتقالية حتى أول انتخابات رئاسية بعد الثورة حتى تم عزله من قبل الرئيس محمد مرسي فأُحيل للتقاعد بقرار رئاسي في 12 أغسطس 2012، بعدما منحة قلادة النيل ومنح رئيس الأركان سامي عنان قلادة الجمهورية في آن.
وعلق كثيرمن المعلقين على وفاة طنطاوي فكتب الحقوقي والإعلامي هيثم أبو خليل  على بدء المحاكمة العادلة للمشير في:
- سقوط مئات الشهداء في ثورة يناير
- التواطؤ في موقعة الجمل
- طمس أدلة ووقائع قتل الثوار
- حماية قتلة الثوار
- مجزرة ماسبيرو
- مجزرة محمد محمود
- أحداث مجلس الوزراء والعباسية
- مجزرة إستاد بورسعيد


سيرة طنطاوي
وولد طنطاوي بتاريخ 31 أكتوبر 1935، لأسرة مصرية نوبية، وتخرج في الكلية الحربية المصرية سنة 1956م، ثم كلية القادة والأركان ، و شارك في حرب ٥٦ وحرب 1967 وحرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973 حيث كان قائد وحدة مقاتلة بسلاح المشاة. وبعد الحرب حصل على نوط الشجاعة العسكري ثم عمل في عام 1975 ملحقا عسكريا لمصر في باكستان ثم في أفغانستان.
وتدرج طنطاوي في المناصب حتى أصبح وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة في عام 1991م وحصل على رتبة المشير في 1993م.