شهدت العاصمة الأرجنتينية، بوينس آيرس، الخميس، مسيرة احتجاجية لدعم المعتقلين والأسرى الفلسطينيين الموجودين داخل سجون الاحتلال الصهيوني.

وشارك في المسيرة أكثر من 100 متظاهر بقيادة جماعات يسارية، بدعوة وجهتها الجالية الفلسطينية بالبلاد، حيث توجه المتظاهرون إلى مكان قريب من مقر السفارة الصهيونية بالعاصمة.

وحمل المحتجون الأعلام الفلسطينية وهم يرددون هتافات مناهضة للاحتلال الصهيوني، منها: "إسرائيل الصهيونية، أنتِ إرهابية"، وفق الأناضول.

كما حمل المتظاهرون ملاعق محفور عليها العلم الفلسطيني لإظهار دعمهم للأسرى الفلسطينيين الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع الصهيوني من خلال حفر نفق أسفله، قبل أن يعيد الاحتلال اعتقالهم لاحقًا.

وألصق بعض المتظاهرين لافتات على الحواجز التي وضعتها الشرطة لمنعهم من الوصول للسفارة، وقد كتبوا عليها "فليذهب محتلو فلسطين إلى الجحيم"، و"الموت لإسرائيل"

وفي 6 سبتمبر الجاري، انتزع 6 أسرى حريتهم عبر نفق حفروه من زنزانتهم إلى خارج سجن جلبوع، وأُعيد اعتقال أربعة منهم يومي 10 و11 من الشهر نفسه، واعتُقل الأخيران، الأحد الماضي.

وتعتقل قوات الاحتلال نحو 4850 فلسطينيا في 23 سجنا ومركز توقيف، بينهم 41 أسيرة، و225 طفلا، و520 معتقلا إداريا (دون تهمة)، وفق مؤسسات مختصة بشئون الأسرى.