طالبت حركة نساء ضد الانقلاب بوقف الانتهاكات بحق المعتقلة أيه أشرف خريجة كلية الإعلام قسم صحافة،المعتقلة منذ أكثر من ثلاثة أعوام.، وشددت على ضرورة الإفراج عنها.
واعتقلت قوات أمن الانقلاب آية أشرف من منزلها فى 3 أكتوبر 2018 وتم اقتيادها إلى جهة غير معلومة لتتعرض للإخفاء القسري لمدة 119 يومًا بأحد مقرات الأمن الوطنى ،ظهرت بعدها أمام النيابة بتاريخ 27 يناير 2019 حيث تم التحقيق معها على ذمة القضية رقم 277 لسنة 2019 حصر أمن دولة عليا، و لفقت لها النيابة اتهامات عديدة منها الانضمام لجماعة محظورة، والإعداد والتخطيط لارتكاب أعمال عنف”.
تعرضت آية منذ اعتقالها للعديد من الانتهاكات كالسب والقذف والضرب والصعق بالكهرباء والتحرش كما تم تهديدها أيضًا باعتقال والدتها واختها.
أية محبوسة مع الجنائيات وتنام على الأرض ” وممنوعة من التريض ودخول الأطعمة والأدوية فهى تتعرض للموت البطىء داخل السجن جراء إصابتها بحمى روماتيزمية على القلب و ارتجاع في الصمام الميترالي التاجي وتحتاج إلى أشعة لمتابعة حالة القلب والصمامات وترفض إدارة السجن علاجها !