انسحب اللاعب الكويتي بدر الهاجري، أمس الثلاثاء، من منافسات بطولة صنواي الدولية للشطرنج المقامة في إسبانيا؛ رفضًا لمواجهة لاعب إسرائيلي. ويعد الهاجري من أبطال الكويت في الشطرنج، وشارك في عدة بطولات محلية ودولية، وأحرز المركز الأول في بطولة "سان سبستيان" بإسبانيا عام 2015، رغم مشاركة لاعبين مخضرمين من مختلف دول العالم.

وسبق انسحاب اللاعب الهاجري، رفض لاعب المنتخب ‫الكويتي محمد الفضلي (19عامًا)، في إبريل الماضي، مواجهة لاعب صهيوني في دور المجموعات من بطولة العالم للمبارزة، التي أقيمت في مدينة دبي الإماراتية.

وتشهد المشاركات الرياضية الكويتية في البطولات الدولية، انسحابات أمام اللاعبين الصهاينة "دعما للقضية الفلسطينية وحقوق شعبها المشروعة، ورفضا للتطبيع"، بحسب مراقبين ومغردين.

ووفق القانون الكويتي؛ تعد "(إسرائيل) دولة معادية، ويحظر على الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين عقد اتفاقات أو صفقات مع هيئات أو أشخاص مقيمين فيها، أو منتمين إليها بجنسيتهم، أو يعملون لحسابها أو لمصلحتها".