هاجم نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي كامل الوزير وزير النقل بحكومة الانقلاب ، بسبب دعوته إلى تحميل المصريين فاتورة الديون المتعلّقة بقطاع النقل. وكان الوزير قد قال في مداخلة تلفزيونية لبرنامج "الحكاية" الذي يعرض على قناة "إم بي سي مصر": "المواطن ليس له ذنب في تسديد مديونية منظومة النقل، ولكن لازم يستحمل الزيادة ويسدد المديونية معانا عشان مانخسرش، والزيادة دي هاتكون الأخيرة".

وعلّق باهر على كلام الوزير، فكتب على "تويتر": ‏"طيب مش الأصح "بس الأصعب طبعا" إننا نعرف، إيه السر ورا زيادة المديونيات كل ما بتزودوا ثمن التذاكر؟ يعني هل فساد؟، إهمال؟، قلة كفاءة؟ ضعف الأفكار التسويقية اللي بتجيب فلوس؟، التكنولوجيا قديمة؟، المفروض المواطن مايتحملش ثمن رداءة إدارتكم يا معالي الوزير".

أما داليا رأفت فعبرت عن استغرابها: ‏"هو المواطن كان مسئول معاكم في الإدارة، وفي المرتبات، والبدلات وفي الفساد، علشان يكون مسئول عن التسديد!!".

فيما كتب أحمد مجدي ساخراً: ‏"وديه الحالة الوحيدة اللي المواطن في الجملة بيكون فاعل، أي حاجة تانية هو مفعول به".

كذلك، علّق محمد علي موسى: ‏"الرجل من كتر التلويش قال نصا، زي ما هو مكتوب "المواطن ملوش ذنب في مديونية قطاع النقل، بس لازم يدفع معانا علشان مانخسرش".

وفي محاولة لتفسير كلام الوزير كتبت لبنى درويش: ‏"من الآخر بيتعامل مع المواصلات العامة كسلعة، واللي ماعهوش ما يلزموش، وما إنت بتدفع برة. الفصاحة المبهرة هي في قد إيه الوزير مرتاح في دوره كمدير شركة، وغير واع تمامًا لفجاجة المحتوى اللي بيقوله -كعادته".

بينما أكّد الفنان عمرو واكد أنّ القادم أسوأ فكتب: "‏اللي بيحصل بأختصار هو إن بعد كل الهم، والغلب، والغلاء، والسوق الواقف، والحقوق الضايعة، والمستقبل المظلم، مطلوب من سيادتك بقى تسدد ديون النابغة اللي عمل فيك كده، ولسه هايكمل يعمل فيك أكتر من كده".

    هو المواطن كان مسئول معاكم في الإدارة وفي المرتبات والبدلات وفي الفساد علشان يكون مسئول عن التسديد!! https://t.co/afZ7wqVhyb

    — de سكورپ (@daliaref3at) August 2, 2022

 

    طيب مش الاصح "بس الاصعب طبعا" اننا نعرف ايه السر ورا زيادة المديونيات كل ما بتزودوا تمن التذاكر؟ يعني هل فساد؟ اهمال؟ قلة كفاءة؟ ضعف الافكار التسويقية اللي بتجيب فلوس؟ التكنولوجيا قديمة؟ المفروض المواطن مايتحملش تمن رداءة ادارتكم يا معالي الوزير https://t.co/yD95KdX3nb

    — Baher (@Baher) August 2, 2022

 

    لا مش لازم ما هو بقى له كتير بيسدد ومحدش بيقول له اخبارك ايه ولما الحكومة تاخد قرار مش مدروس تطلع تعتذر للناس لما كامل باشا لقى مهندس شغال صبح وليل ب ١٢ الف رفض انه يسيبه ويروح لحبيبه الحاج سعيد ب ٥٠ الف اللي هي حقه بس نفس المواطن لازم يسدد مديونية القرارات يعني ظلم من ناحيتين https://t.co/02mT4Gc7h1

    — Sherin (@sherin0409) August 2, 2022

 

    الرجل من كتر التلويش قال نصا زي ما هو مكتوب "المواطن ملوش ذنب في مديونية قطاع النقل، بس للزم يدفع معانا علشان منخسرش" 😹 https://t.co/6QhCzy5Mmc

    — Ali (@MHMDALIMOUSSA) August 2, 2022

 

    من الآخر بيتعامل مع المواصلات العامة كسلعة واللي ماعهوش ما يلزموش، وما إنت بتدفع برة. الفصاحة المبهرة هي في قد إيه الوزير مرتاح في دوره كمدير شركة وغير واعي تمامًا لفجاجة المحتوى اللي بيقوله -كعادته.

    — Lobna Darwish (@lobna) August 2, 2022

 

    و ديه الحالة الوحيدة اللي المواطن في الجملة بيكون فاعل ، اي حاجة تانية هو مفعول به 🙁 https://t.co/99oWZX1raK

    — Ahmed Magdi Tawfeek (@87magdi) August 2, 2022

 

    اللي بيحصل بأختصار هو ان بعد كل الهم والغلب والغلاء والسوق الواقف والحقوق الضايعة والمستقبل المظلم مطلوب من سيادتك بقى تسدد ديون النابغة اللي عمل فيك كده ولسه هيكمل يعمل فيك اكتر من كده،

    — Amr Waked (@amrwaked) August 2, 2022