تواصل قوات الاحتلال الصهيوني ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية في قطاع غزة، لليوم الـ 225 على التوالي، عبر شن عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي وارتكاب مجازر ضد المدنيين، وسط وضع إنساني كارثي نتيجة الحصار ونزوح أكثر من 95 % من السكان.

وجددت طائرات الاحتلال ومدفعيته غاراتها وقصفها العنيف -اليوم السبت- على أرجاء متفرقة من قطاع غزة، مستهدفة منازل وتجمعات النازحين وشوارع، موقعة عشرات الشهداء والجرحى.

وتواصل قوات الاحتلال اجتياحها البري لأحياء واسعة في رفح وجباليا وأجزاء أخرى من شمال غزة.

وارتكب الاحتلال الصهيوني 9 مجازر ضد العائلات في قطاع غزة وصل منها للمستشفيات 83 شهيدا و105 إصابات خلال ال 24 ساعة الماضية.

وأكدت الوزارة في تحديثها اليومي ارتفاع حصيلة العدوان إلى 35386 شهيدًا و79366 إصابة منذ السابع من أكتوبر الماضي.

وقالت: لازال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات لا تستطيع طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم.

وارتقى شهداء وأصيب آخرون في قصف صهيوني دمر حيا سكنيا في محيط مستشفى كمال عدوان شمال غزة.

ووصل جثمان الشهيد بلال محمد حسن أبو ضباع ( 36 عاما )مستشفى الكويت التخصصي من تحت أنقاض منزل عائلة ابو هاشم التي قصفت الليلة الماضية ليرتفع عدد الشهداء إلى ثلاثة.

واقترفت قوات الاحتلال مجزرة في مخيم جباليا راح ضحيتها 12 شهيدًا على الأقل في قصف طال بوابة مركز إيواء في حين أصيب أكثر من 30 مواطنا جراء القصف المستمر منذ صباح اليوم.

وذكرت مصادر محلية أن الدكتور عزمي خليل أبو دقة وهو محاضر في الجامعة الإسلامية استشهد في قصف صهيوني لسيارة مدنية في منطقة المحررات جنوبي غربي مدينة خان يونس.

وشنت طائرات الاحتلال سلسلة غارات قرب مستشفى اليمن السعيد بشارع الهوجا  في جباليا.

ووصل 13 مصابا إلى مستشفى العودة في تل الزعتر جراء قصف الاحتلال على مخيم جباليا.

وانتشل شهيد وعدد من الإصابات من منزل عائلة قديح الذي قصفه الاحتلال في عبسان الكبيرة، وما زال هناك شهداء تحت الأنقاض.

وارتقى شهداء وأصيب آخرون جراء تدمير عدة منازل ومحطة وقود شرقي بلدة عبسان بخانيونس جنوب القطاع.

وقصفت مدفعية الاحتلال فجر اليوم جنوب رفح وشرقيها بالتزامن مع إطلاق نار من الطائرات المروحية.

وشن طيران الاحتلال غارة عنيفة تزامنا مع قصف مدفعي على مدينة رفح.

وشنت طائرات الاحتلال غارة على منطقة الفراحين شرق بلدة عبسان الكبيرة بخان يونس.

وأصيب ثلاثة مواطنين جراء قصف صهيوني بالقرب من المستشفى الإماراتي غرب رفح.

وأطلقت طائرات "كواد كابتر" للاحتلال النار محيط مستشفى كمال عدوان شمال قطاع غزة.

واستمر العدوان الصهيوني على مخيم جباليا وسط اشتباكات ضارية مع المقاومة.

وأطلقت آليات الاحتلال النار مع قصف مدفعي متقطع شرق مخيمي البريج والمغازي وسط القطاع.

وقالت مصادر محلية، إن عددًا من المواطنين أصيبوا جراء قصف طائرات الاحتلال منزلاً لعائلة اصليح في منطقة معن بخانيونس.

واستشهد مواطن وأصيب آخرون، الليلة، في قصف للاحتلال الصهيوني استهدف مخيم جباليا، شمال قطاع غزة.

وأفادت مصادر محلية بأن طائرات الاحتلال أطلقت عدة قذائف صوب مدرسة فيصل بن فهد غرب المخيم، ما أدى لاستشهاد مواطن وإصابة آخرين.

وقال الدفاع المدني في رفح، إن طواقمه تمكنت من انتشال شهيدين، نتيجة استهداف طائرات الاحتلال الصهيوني منزلا لعائلة "أبو هاشم" بمخيم بربرة وسط رفح الليلة الماضية.